whatsapp
message
الوضع المظلم 0122374555 A- A A+ Language Flag

العروض

حشوات الأسنان الوقائية

متى تحتاج لحشوات الأسنان الوقائية وما فوائدها؟

ارتفعت نسبة انتشار تسوس الأسنان بين أطفال المملكة لتتخطى ٩٠% حسبما أشارت وزارة الصحة السعودية، الأمر الذي يدفعنا لطرح حشوات الأسنان الوقائية، كأحد الحلول التي تساعد في حماية أسنان أطفالنا، وتجنبهم الإصابة. ما هي؟ وهل لها فوائد؟ 
تابع قراءة هذا المقال لتتعرف على المزيد..

ما هي حشوات الأسنان الوقائية ؟

هو إجراء يختلف نسبيًا عن حشوات الأسنان التقليدية المُتعارف عليها يستخدم كخطوة وقائية لحماية الأضراس الخلفية من خطر التعرض للتسوس.
هي طبقة رقيقة من مادة تشبه البلاستيك أو المطاط، يضعها الطبيب فوق السطح العلوي للأسنان، المسؤول عن طحن وتجزئة الطعام، لتوفير حماية أكبر للسن، ومنع حدوث تسوس بها.
تغطي هذه المادة الأسنان الخلفية (الضروس)، وذلك لأن بها نتوءات وتجاويف يسهل تراكم الطعام بها وتكوين طبقة البلاك، على الرغم من استخدام فرشاة الأسنان التي يصعب عليها الوصول لكافة الأسطح، بجانب إهمال العناية بصحة الفم والأسنان، أو عدم تنظيفها بشكل صحيح.

متى تحتاج للحشوات الوقائية ؟

ينصح الأطباء بضرورة إجراء الحشوة الوقائية للأطفال خلال المرحلة العمرية بين ٦ سنوات حتى ١٤ سنة، وذلك لحماية الأضراس اللبنية والدائمة من التسوس. خاصة مع تزايد فرص حدوث تسوس الأسنان عند الأطفال، حسبما أشارت منظمة الصحة العالمية في تقريرها.

حيث قدرت عدد الأطفال الذين يعانون من تسوس الأسنان بنحو ٥٢٠ مليون طفل عالميًا، من جهة أخرى أشارت وزارة الصحة السعودية إلى أن نسبة انتشار التسوس بين أطفال المملكة بلغت ٩٠%.
لكن هناك شرط هام للحصول على الحشوة الوقائية، وهو ألا يكون التسوس قد انتشر بالأضراس، أو عدم وجود أي نوع من أنواع الحشوات التقليدية.  الأمر الذي يفسر، ما إن كان هذا الإجراء مناسب للبالغين أم لا. 

ما فوائد حشوات الأسنان الوقائية ؟

تعد الفعالية أحد أهم فوائد حشوات الأسنان الوقائية، حيث أثبتت الدراسات العلمية الصادرة عن مركز مكافحة الأوبئة والأمراض الأمريكي، بأنها ساهمت في تقليل احتمالية تعرض الضروس الخلفية للإصابة بالتسوس بنسبة ٨٠%، وأن الأطفال الذين يحصلون على الحشوة الوقائية أقل ٣ مرات من غيرهم في امكانية اصابتهم بالتسوس، بجانب مجموعة أخرى من المميزات مثل: 

  1. السرعة: هو إجراء يتم تحت إشراف طبيب الأسنان، ويمكن الحصول عليه خلال جلسة واحدة فقط. 
  2. الأمان: يتم تعقيم الأدوات التي يستخدمها الطبيب لتحقيق الأمان والسلامة، بجانب عدم تسبب مواد الطلاء(الحشوة) في أي مشكلات خطيرة. 
  3. عدم الشعور بألم: إجراء بسيط لا يُسبب أي شعور بالألم، ولا يحتاج للتخدير. لذا احرص على أن تُطمئن طفلك، وتجنب تخويفه، أو جعل زيارته للطبيب رمزًا للعقاب. كما أن الطبيب سيقوم بشرح وافي للطفل عن خطوات الإجراء، بأسلوب يناسب فئته العمرية.
  4. الاستدامة: تدوم الحشوات الوقائية لسنوات عديدة، شرط العناية وتنظيف الأسنان.

حشوات الاسنان الوقائية للاطفال

ما عيوب حشوات الأسنان الوقائية ؟

أكدت الجمعية الأمريكية لطب الأسنان، أن حشوة الأسنان الوقائية، إجراء آمن تمامًا ولا يسبب أي مشكلات خطيرة، بعكس الشائعات التي ربطت بين وجود مادة بيسفينول أ (Bisphenol A) داخل المواد البلاستيكية بما في ذلك الحشوة، وبين إمكانية تسربه داخل الجسم. وأشارت إلى أن نسبته الموجودة بالحشوة لا يمكن أن تسبب أي أمراض. وقد أوصت بضرورة إجراء المزيد من الأبحاث والدراسات لتحقيق نسبة آمان أكبر تصل ٩٩%، بجانب تقليل نسبة مادة البيسفينول أ. 

كم تستمر الحشوة الوقائية ؟

تستمر حشوة الأسنان الوقائية لأكثر من سنتين في حالة ممتازة، وتعتمد مدة استمرارها على حجم العناية والاهتمام بصحة الفم والأسنان، وذلك لتجنب حدث تسوس أسفل الحشوة. الذي يستوجب حينها استبدالها بأخرى، أو إجراء أحد أنواع الحشوات التقليدية، بناء على التشخيص الدقيق. 

لذا يُنصح بضرورة زيارة الطبيب مرة كل ٦ أشهر، من أجل إجراء الفحص الدوري والتأكد من عدم وجود أي مشكلات، وحال وجودها يتم علاجها مبكرًا، بالإضافة إلى تقليل فرصة حدوث تسوس وفقدان الحشوة، وبالتالي زيادة عمرها الافتراضي. 

ما الفرق بين حشوات الأسنان والحشوة الوقائية؟ 

تختلف أهداف كل من حشوات الأسنان والحشوات الوقائية، حيث تستخدم الحشوة الوقائية كخطوة استباقية لتجنب حدوث التسوس. 
بينما تمثل حشوات الأسنان أحد أهم الطرق العلاجية المستخدمة في حالة انتشار التسوس بطبقات الأسنان المختلفة. 

تستخدم مادة مصنوعة من الكمبوزيت أو السيراميك لمليء الثقوب والفجوات الناتجة عن التسوس بعد تنظيفها بالكامل، لمنع تضرر العصب وتعفنه، والسيطرة على الأعراض. 

طرق العناية بأسنان الأطفال

تبدأ العناية بأسنان الأطفال منذ اللحظة الأولى لولاته، وحتى ظهور الأسنان اللبنية. وذلك لضمان الحفاظ على أسنان الطفل سليمة، وتجنب حدوث أي مشكلات، خاصة مع تزايد نسبة الإصابة بالتسوس. 
لذا احرص على اتباع النصائح التالية، لنصل معًا إلى العافية: 

  1. استخدم قطعة شاش لتنظيف فم ولثة الطفل بعد كل رضعة وقبل النوم، لتجنب حدوث التهاب اللثة.
  2. امتنع عن استخدام زجاجة الرضاعة لغير الغرض المخصص، حيث يستخدمها بعض الأهل كإحدى الطرق لمساعدة الطفل على شرب السوائل المختلفة، مثل: العصائر. ما يزيد احتمالية نمو البكتيريا، وبالتالي قد تتسبب في حدوث خلل بين البكتيريا النافعة والضارة بفم الطفل ثم تؤدي في النهاية إلى التسوس. 
  3. تجنب استخدام لهاية الأطفال نهائيًا، حيث أثبتت الدراسات الأخيرة مدى ارتباطها بحدوث سوء إطباق الفكين. 
  4. استخدم حلقة التسنين المطاطية لتخفيف آلام التسنين ومشكلاته.
  5. يُنصح بعدم استخدام حلقة التسنين التي تحتوي على سائل بداخلها، لمنع تسرب السائل لفم الطفل.
  6. احرص على تنظيف حلقة التسنين بعد انتهاء الطفل منها وقبل استخدامها، لأنها تعد وسط مناسب لنمو البكتيريا،  ما قد يؤثر سلبا على صحة الفم والأسنان. 
  7. يُفضل زيارة الطبيب عند ظهور أولى أسنان الطفل اللبنية، أو بحد أقصى عند بلوغ الطفل ١٨ شهر في حالة تأخر ظهور أسنان الطفل. 
  8. تهدف الزيارة الأولى للطبيب في التأكد من نمو الأسنان بشكل صحيح، وإجراء فحص الفم، والتأكد من سلامته وعدم وجود أمراض تؤثر سلبًأ على صحته.
  9. أهِل طفلك نفسيًا لزيارة الطبيب أول مرة، وتجنب أن تخوف الطفل، أو استخدام لفظ طبيب الأسنان كرمزًا للردع أو العقاب، ففي النهاية نهدف لجعلها عادة، خاصة وأن الأطباء مؤهلين جيدًا للتعامل مع الأطفال، وشرح كل الخطوات التي ستُجرى للطفل بطريقة بسيطة. 
  10. استخدم فرشاة الأسنان، فور ظهور أولى أسنان الطفل. 
  11. اجعل خيط الأسنان عادة، واحرص على استخدامه عند ظهور سنتين متجاورتين لبعض، واستمر في مساعدة طفلك وتعليمه كيفية استخدامه بطريقة صحيحة حتى عمر ١١ سنة. 
  12. استخدم معجون أسنان غني بمادة الفلورايد، وذلك لدورة في حماية الأسنان من خطر التسوس وتقويتها، بجانب دوره كمطهر يقضي على البكتيريا الضارة.
  13. اغسل أسنان طفلك مرتين يوميًا، على أن تبلغ المدة الواحدة لغسل أسنانه دقيقتين. ويجب ألا تكول عن ذلك، حتى لا يبدأ حدوث فقدان للمعادن والأملاح التي تتشكل منها المينا، وبالتالي يحدث ضعف بها. 
  14. تجنب غسل الأسنان بقوة، لتجنب حدوث تضرر أو نزيف اللثة. 
  15. اتبع نظام غذائي صحي مع طفلك غني بالخضروات والفاكهة، لتعزيز مناعة الطفل، وتجنب حدوث نقص بالعناية الغذائية الهامة كالمعادن والفيتامينات المختلفة، وبالتالي تجنب حدوث تأخر لظهور أسنانه. 
  16. استبدل الحلوى والوجبات السريعة بالفاكهة والأطعمة الصحية.
  17. احرص على زيارة طبيب أسنان الأطفال مرة كل ٦ شهور. 

اقرأ أيضًا عن اعراض التسنين عند الأطفال  

حشوات الأسنان الوقائية لحماية أسنان الأطفال 

بعد أن تعرفنا على فوائد حشوات الأسنان الوقائية، ومدى فعاليتها في حماية أسنان الأطفال، وتحديدا الضروس الخلفية من خطر الإصابة بالتسوس. مركز أندلسية لطب الأسنان، يقدم لكم مجموعة متنوعة من العروض والخدمات الخاصة ببرامج متابعة أسنان الأطفال بأسعار خاصة، وخدمة مميزة على يد نخبة من أفضل أطباء وأخصائي المملكة وجدة، يمكنكم زيارتنا لمعرفة المزيد عنها. كما ننصحك بزيارة منصتنا الطبية ، لمزيد من المعلومات حول تسوس الاسنان للاطفال وطرق تجنبه.

 

المقالات المتعلقة

الحشو المؤقت للاسنان

  • قراءة المزيد

حشو الاسنان بالليزر

  • قراءة المزيد

الحشو التجميلي للأسنان

  • قراءة المزيد
حشو الأسنان للحامل

هل حشو الأسنان للحامل آمن؟

  • قراءة المزيد

اتصل بنا


Lady Smiling