whatsapp
message
الوضع المظلم 0122166666 A- A A+ Language Flag

هل زراعة الاسنان تسبب السرطان

 هل زراعة الاسنان تسبب السرطان؟ بات السرطان وحشا كاسرا يثير في نفوسنا الذعر والقلق، خاصة مع انتشاره الكبير وما يشيع عن ارتباطه بالعديد من العوامل التي تداخل في حياتنا اليومية، مثل الأطعمة التي نتناولها، والأجهزة التي قد نتعرض لها عند الأطباء، أحد الادعاءات التي تم طرحها هو وجود علاقة بين زراعة الأسنان والإصابة بالسرطان، في موضوعنا سنتعرف على حقيقة هذه العلاقة، كما نتناول مخاطرزراعة الأسنان الأخرى، ونتعرف على أنواع زراعات الأسنان المختلفة.

هل يمكن أن تسبب زراعة الأسنان السرطان

بين عامي 1996 و 2009 تم نشر عدة مقالات طبية تشير إلى ارتباط عدد من حالات زراعة الأسنان بالإصابة بسرطان الخلايا الحرشفية الفموي، لذا كان هذا الأمر موضوع العديد من الدراسات اللاحقة للتأكد من مدى صحته.

أوضحت الدراسات التي تمت حتى الآن إلى عدم وجود أي دليل على ارتباط زراعة الأسنان بالإصابة بأي نوع من أنواع سرطان الفم، لذا يمكننا القول أن زراعة الأسنان لا تسبب السرطان. 

بالطبع لا ينفي ذلك احتمالية إصابة الأشخاص الذين أجروا زراعة الاسنان بسرطان الفم لأي سبب آخر وليس بسبب زراعة الاسنان بشكل مباشر.

 قد يكون الرابط الوحيد المحتمل لما نُشر من مقالات طبية؛ هو أن عملية زراعة الأسنان قد ينتج عنها بعض الالتهابات والتقرحات بعد العملية، وفي حالة عدم الاهتمام بعلاج هذه التقرحات والسيطرة عليها قد يصبح الشخص أكثر عرضة للاصابة بسرطان الفم. لكن لا تسبب زراعة الأسنان بالضرورة التهابات أو تقرحات في الفم، فقط في بعض الحالات، وبالطبع من خلال المتابعة المنتظمة مع الطبيب بعد إجراء الزراعة، سيتمكن من التدخل بالعلاج المناسب للسيطرة على هذه التقرحات. 

شهدت زراعة الأسنان تطورا كبيرا في العقود الأخيرة خاصة بعد ما أثبتته من فعالية، وبمرور الوقت أصبحت أكثر أماناً وأقل في المخاطر، فمثلا إحدث استخدام الليزر في عمليات زراعة الاسنان فرقاً كبيراً؛ إذ قلل من فرص حدوث النزيف والعدوى وبالتالي فرص حدوث الالتهابات، كما أنه جعل زراعة الأسنان أقل ألماً وأكثر سهولة.

في الفقرة التالية سنتعرف على المخاطر المحتملة لزراعة الأسنان.

مخاطر زراعة الأسنان

بشكل عام تعد زراعة الأسنان إجراءً آمنا إلى حد كبير، ولا تسبب عادة أي مضاعفات خطيرة، لكن مثل أي إجراء طبي آخر هناك احتمالية ضئيلة لحدوث بعض المخاطر بعد إجراء الزراعة. تتضمن هذه المضاعفات ما يلي:

• ألم في مكان الزراعة. 

• التهاب و تورم طفيف في مكان الزراعة، يمكن التغلب على ذلك عادة بمضادات الالتهاب العادية.

• تلف بالانسجة أو الأسنان المحيطة بمكان الزراعة.

• نزيف بمكان الزراعة.

• تلف بالأعصاب يسبب الشعور بالألم أو الخدر في اللثة و الفك.

• الإصابة بعدوى بكتيرية.

• التهاب الجيوب الأنفية.

إذًا بعد معرفة مدى أمان زراعة الأسنان، فهل يناسب هذا الإجراء الجميع؟ هذا ما سنتعرف عليه في الفقرة التالية. 

متى يتم اللجوء لزراعة الأسنان ؟

إذا كان لديك سن مفقود أو أكثر فقد تخطر زراعة الأسنان على ذهنك كحل لذلك، ولكن هل تصلح الزراعة في كل حالات فقدان الأسنان؟

تحتاج زراعة الأسنان إلى بعض الشروط التي تجعلها حلا مناسبا، تتضمن هذه الشروط ما يلي: 

• وجود عظمة فك كاملة النمو.

• وجود عظمة مناسبة لتأمين الطُعوم أو قادرة على استيعاب طُعم عظمي.

• وجود أنسجة فموية سليمة.

• عدم الإصابة بحالة صحية تؤثر على شفاء العظام.

• عدم تدخين التبغ.

توضع طُعوم الأسنان جراحيًا في عظام الفك، وتقوم بدور جذور الأسنان المفقودة. لا تنزلق هذه الطُعوم، أو تصدر ضوضاء، أو تتسبب في تلف العظام كما قد يحدث مع جسر الأسنان الثابت أو طقم الأسنان، إذ يندمج التيتانيوم الموجود في الطُعوم مع عظام الفك. بالإضافة إلى ذلك لا يصيب التسوس الأسنان المزروعة، في حين يمكن أن يتسوس جسر الأسنان الداعم العادي.

قد تكون زراعة الأسنان خيارا ممتازا لك إذا كنت 

• كنت غير قادر أو لا ترغب في ارتداء أطقم أسنان.

• كان فقدان السن مؤثرا على نطق الكلام لديك، وتريد تحسين كلامك.

• كان لديك القدرة على تخصيص عدة أشهر للعملية.

بعد معرفة متى قد يلجأ طبيبك لإجراء زراعة الأسنان ربما تتسائل عن كيفية إجراء هذه الزراعة؟ في الفقرة التالية نتعرف على الأنواع المختلفة لزراعة الأسنان، وكيف يتم كل منها.

أنواع زراعة الأسنان

تطورت زراعة الأسنان في العقود الأخيرة، لتتضمن زراعة الأسنان بالليزر وزراعة الأسنان الفورية، إلى جانب الزراعة التقليدية للأسنان.

• زراعة الأسنان التقليدية

هي النوع الأشهر لزراعة الأسنان، بعد إجراء الفحص الشامل تتم عملية الزراعة كما في الخطوات التالية: 

1. يقوم الطبيب بإحداث شق جراحي في الفك.

2. يضع الطبيب الغرسة في عظام الفك. تُصنع الغرسة في الغالب من التيتانيوم الذي يتميز بقدرة فائقة على الالتحام مع عظام الفك بشكل كامل.

3. ينتظر الطبيب مدة تصل إلى 3 أشهر حتى تلتحم الغرسة تماماً.

4. يضع الطبيب دعامة، وهي عبارة عن جسم يشبه المسمار يتم تركيب السن الصناعي فوقه.

5. يأخذ الطبيب المقاسات ويرسلها للمعمل لصناعة السن. قد يحتاج المريض لتركيب سن مؤقت لحين انتهاء المعمل من صناعة السن الدائم.

زراعة الأسنان بالليزر

تشبه زراعة الأسنان التقليدية إلى حد كبير ولكنها تختلف في أن فيها يُستخدام الليزر بدلاً من الأدوات الجراحية لعمل شقوق متناهية الصغر للغرسات.

على الرغم من أن هذا الاختلاف لا يبدو كبيراً إلا أنه أحدث فرقاُ كبيراُ جعل زراعة الأسنان بالليزر تتفوق على الزراعة التقليدية بالعديد من المزايا، مثل:

• تقليل فرص حدوث النزيف؛ إذ يتمكن الليزر من عمل شقوق متناهية الصغر، ما يقلل فرص النزيف.

• تقليل فرص العدوى؛ نتيجة تقليل النزيف.

• تتميز بألم أقل بشكل ملحوظ عن ألم الزراعة التقليدية.

• مدة تعافي أقل من الزراعة التقليدية.

• مناسبة للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في سيولة الدم.

• زراعة الأسنان الفورية

يختلف هذا النوع من زراعة الأسنان عن النوعين السابقين في أنه يتم في جلسة واحدة، ويعطي نتيجة فورية. تتم زراعة الأسنان الفورية في جلسة واحدة دون الانتظار أوقات طويلة بين الجلسات كما في زراعة الأسنان التقليدية، إذ يخلع الطبيب السن التالف ويزرع الغرسة بشكل فوري في نفس الجلسة ويضع التاج الجديد.

لا تناسب زراعة الأسنان الفورية جميع المرضى وتصلح في حالات معينة فقط يحددها الطبيب، وقد لا تلتحم الغرسة مع عظام الفك جيداً مما يتسبب في عدم نجاح العملية.

نصائح بعد عملية زراعة الأسنان

تتشابه النصائح التي ينصح بها الأطباء للحفاظ على صحة الأسنان الأصلية بشكل عام مع نصائح الحفاظ على الأسنان المزروعة، وتتضمن ما يلي: 

• الحفاظ على صحة الأسنان و نظافتها عن طريق استعمال الفرشاة ومعجون الأسنان مرتين يوميا، واستخدام خيط تنظيف الأسنان الطبي مرة واحدة على الأقل يوميا.

• تجنب مضغ الثلج و قطع الحلوى الصلبة؛ إذ من الممكن أن تتسبب في كسر التيجان.

• الإقلاع عن التدخين.

• التقليل من المشروبات التي تحتوي على الكافيين.

• الزيارة الدورية لطبيب الأسنان لمتابعة صحة أسنانك العامة والكشف الدوري على الأسنان المزروعة.

 

المقالات المتعلقه

لا يوجد

الأطباء


اتصل بنا


Lady Smiling